السبت، 13 فبراير، 2016

الرزق

يحكى أن :-
جاء صبى يسأل موسى ان يغنيه الله 
فسأله موسى هل تريد ان يغنيك الله - فى اول 30 عام من عمرك -أم فى الـ 30 عام الاخيره
 أخذ يفكر الصبى فيما يختاره
وفى النهايه اختار ان يكون الغنى فى اول 30 عام من عمره
و دعى موسى ربه فاستجاب
واغتنى الصبى واصبح من الاثرياء
و صب الله عليه من الرزق الوفير
و صار الصبى رجلا
و كان يفتح ابواب الرزق لغيره من الناس .
و يساعدهم فى انشاء اعمالهم الخاصه
و يزوج الغير قادرين وغيره كثيرا ولم ينقطع عن عمل الخير لحظه واحده
و تمر الـ30 عاما الأولى
و تمر الأعوام .. و الحال هو الحال !!
و لم تتغير أحوال الرجل...
بل إزداد غنى على غناه
فاتجه موسى الى الله يسأله بأن الاعوام الـ 30 الأولى قد إنقضت-- ومازال غنيا بل يزداد غنى
فأجاب الله :-
وجدت عبدى يفتح ابواب رزقى لعبادى ... فأستحيت أن أقفل باب رزقى اليه.